RITA تفتتح فرع جدة في بلد

RITA تفتتح فرع جدة في بلد 📰

  • 6

تقرير سعودي جازيت

الرياض – افتتح المعهد الملكي للفنون التراثية (RITA) فرعه الأول في مدينة جدة باختيار جدة التاريخية مقراً له. تأسست RITA كمبادرة من برنامج جودة الحياة ، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030.

ويعتبر اختيار جدة التاريخية مقراً للمعهد دليلاً على الاهتمام الذي يظهر في العمارة التاريخية والمحافظة على الطراز السعودي في العمارة بجميع أشكالها.

ستكون هذه علامة فارقة في المشهد الثقافي الناشئ للمملكة حيث يستعد المعهد للمساهمة بفعالية في عكس صورة مشرقة للتراث الثقافي القديم والمتميز للمملكة.

وأكدت الدكتورة سوزان اليحيى ، مدير عام RITA ، أن افتتاح هذا الصرح الثقافي هو امتداد لسعي المملكة لإعادة تشكيل المشهد الثقافي بطريقة إيجابية تتماشى مع أهداف رؤية 2030.

بلدنا لديه الكثير من التنوع في التراث الثقافي. سنسعى من خلال فرع المعهد بجدة إلى إبرازه والحفاظ عليه وتمكين الكوادر السعودية الشابة من ذوي الخبرات والمهارات في هذا المجال ، لتكون امتداداً للأجيال السابقة التي حافظت على هذا التراث وطورته ، مما جعله شاهداً على التاريخ. من نجاحات المملكة وصنع لها اسماً مميزاً في مجال الفنون التقليدية.

تتميز الهندسة المعمارية في جدة التاريخية في حي البلد بمكونات معمارية رفعت من القيمة الثقافية والفنية للمنطقة ، بخلاف العثور على جدة التاريخية في قائمة التراث العالمي لليونسكو إلى جانب كونها بوابة مكة والمدينة المنورة. من هذا المنظور ، تعمل RITA على إحياء الفنون التقليدية والتراث الثقافي للمكان.

وأشار اليحيى إلى أن الشباب السعودي مبدع ولديهم شغف كبير للنجاح والتميز في مجال الفنون التقليدية. وأضافت: “يمكننا تعريف الشباب بالثقافة السعودية الأصيلة التي تحمل الحب والسلام للعالم أجمع حتى يتمكنوا من نقلهم إلى جميع أنحاء العالم”.

الجدير بالذكر أن RITA بالشراكة مع مؤسسة الأمير تشارلز للفنون التقليدية تقدم برنامج دبلوم العمارة في جدة التاريخية كتجربة تعليمية بأعلى المعايير لإحياء العمارة التقليدية والعمرانية لمدينة جدة التاريخية مع التركيز على الحفاظ عليها. التراث الثقافي المادي.

يقدم البرنامج مزيجًا من الحرف ومبادئ التصميم التي من شأنها تطوير المعرفة والمهارات من خلال مزج المنهجيات النظرية والتطبيقية ، بالإضافة إلى غرس الوعي بأهمية التراث الثقافي في السياق المعاصر للعمارة والحرف اليدوية في جدة التاريخية ، لتجديد الفنون التقليدية والمهارات الحرفية وضمان استدامتها ودعم الخريجين بفرص الانخراط في مشاريع الترميم والإحياء في جدة التاريخية.

اعتبارًا من عام 2025 ، من المقرر أن تستضيف حديقة الملك سلمان في الرياض الحرم الجامعي الرئيسي لـ RITA ، والذي سيضم أربع أكاديميات فنية ، وثلاث قاعات سينمائية ، ومسرحًا خارجيًا ، ومركزًا تعليميًا ثقافيًا ، ومسرحًا وطنيًا ، وخمسة متاحف متخصصة.

قبل أسابيع قليلة ، بدأت RITA برامجها التنفيذية التي تهدف إلى توفير بيئة مبتكرة لتطوير الإمكانات في الفنون التقليدية السعودية من خلال البرامج التعليمية والثقافية والاجتماعية.

يهدف المعهد إلى التأكيد على الهوية الوطنية من خلال إثراء الفنون التقليدية وتعزيزها ، بالإضافة إلى تحفيز المواهب المحلية وتدريبها ، وتقديم البرامج التعليمية في هذا المجال.

يسعى المعهد إلى المساهمة في الحفاظ على الأصول المادية والمعنوية للفنون التقليدية ، ورفع مستوى الوعي في المملكة ، والترويج لهذه الفنون محليًا وعالميًا ، وتشجيع ودعم الجهود المبذولة للحفاظ عليها.

في سبتمبر من هذا العام ، أعلنت RITA عن فتح باب التسجيل لدوراتها التدريبية الست الأولى والتي تشمل صناعة الخيزران بأوراق النخيل ، ونسج السدو ، والتطريز اليدوي ، وصناعة الفخار ، بالإضافة إلى دورة تعريفية عن اليونسكو ودورة حول التعرف والجرد. التراث الثقافي غير المادي القائم على المجتمع المحلي.

تسلط هذه الدورات الضوء على دور المعهد المهم في تعزيز القدرات الوطنية ورفع مستوى الوعي والمعرفة في مجالات الفنون التقليدية.

الدورات التدريبية متاحة في مقر RITA بالرياض لجميع المواطنين الذين لا تقل أعمارهم عن 18 عامًا. يمكن للراغبين في التسجيل استكمال تسجيلهم من خلال موقع المعهد https://trita.edu.sa.

(function (d, s, id) {
var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0];
if (d.getElementById(id)) return;
js = d.createElement(s);
js.id = id;
js.src = “https://connect.facebook.net/en_US/sdk.js#xfbml=1&version=v2.4&appId=1981563878789116”;
fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs);
}(document, ‘script’, ‘facebook-jssdk’));

تقرير سعودي جازيت الرياض – افتتح المعهد الملكي للفنون التراثية (RITA) فرعه الأول في مدينة جدة باختيار جدة التاريخية مقراً له. تأسست RITA كمبادرة من برنامج جودة الحياة ، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030. ويعتبر اختيار جدة التاريخية مقراً للمعهد دليلاً على الاهتمام الذي يظهر في العمارة التاريخية والمحافظة على الطراز السعودي في العمارة…

تقرير سعودي جازيت الرياض – افتتح المعهد الملكي للفنون التراثية (RITA) فرعه الأول في مدينة جدة باختيار جدة التاريخية مقراً له. تأسست RITA كمبادرة من برنامج جودة الحياة ، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030. ويعتبر اختيار جدة التاريخية مقراً للمعهد دليلاً على الاهتمام الذي يظهر في العمارة التاريخية والمحافظة على الطراز السعودي في العمارة…

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *