وزارة التجارة تتخذ إجراءات عاجلة لمعالجة التأخير في تسليم السيارات للمستهلكين

وزارة التجارة تتخذ إجراءات عاجلة لمعالجة التأخير في تسليم السيارات للمستهلكين 📰

  • 22

تقرير سعودي جازيت

مدينة الرياض – وجهت وزارة التجارة تجار السيارات بإعطاء الأولوية للمستهلكين الأفراد في توفير السيارات الأكثر طلباً ، فضلاً عن تقليل نسبة السيارات المخصصة للموزعين وصالات العرض. هذا هو أحد الإجراءات العشرة العاجلة التي أعلنت عنها الوزارة يوم الأربعاء لمعالجة التأخير في تسليم السيارات للمستهلكين.

قبل شهر تقريبا ، كانت الوزارة قد وقالت إنها تحقق في شكاوى بشأن تفضيل وكالات السيارات بيع سيارات جديدة لصالات عرض السيارات والتجار وتأخير تسليم السيارات للمستهلكين بناء على طلباتهم وحجوزاتهم وذلك بحجة عدم وصول المركبات. وأوضحت الوزارة بعد ذلك أنها تتحقق من عدد السيارات المباعة من قبل الوكلاء لتجار المعارض ومقارنتها بعدد السيارات المباعة للمستهلكين بشكل مباشر. كما قامت بالتحقيق في ممارسات وكالات السيارات ومراجعة مبيعاتها ومخزونها ورصد أعداد السيارات الجديدة في معارض السيارات ومعرفة مصادرها.

وعليه ، توصلت الوزارة إلى إجراءات عاجلة لمعالجة مخاوف المستهلكين وإعطاء الأولوية القصوى لخدمة مصالحهم. حسب التدابير ، رتتواصل الوزارة مع الشركات المصنعة لزيادة الحصة المخصصة للمملكة العربية السعودية من السيارات الأكثر طلبًا في السوق المحلية. كما تقوم بالإشراف على الموزعين والمعارض للتأكد من عدم وجود ممارسات ضارة بالمستهلكين فيما يتعلق ببيع السيارات ورفع أسعارها وفرض عقوبات على المخالفين.

أما الإجراء الرابع ، فهو حوكمة قوائم الحجز في وكالات السيارات ، وتعزيز الشفافية من خلال منح المستهلكين أرقام حجز مرتبطة برقم التعريف وتحديد الأولوية بدقة في قوائم حجز السيارات. على كل وكيل سيارات أن يقدم للوزارة تقريرًا أسبوعيًا عن أسعار السيارات ذات الطلب المرتفع وكمياتها وتاريخ الوصول وعدد طلبات حجز السيارة.

كما يتعين على تجار السيارات نشر الأسعار والسياسات والتعليمات والإجراءات الخاصة بآليات مثل الشراء وحجز السيارة ونشر قوائم الحجز وتوصيل السيارات والصيانة الدورية وقنوات الاتصال المخصصة لتلقي الاستفسارات والشكاوى على مواقعهم الإلكترونية. كما يلزم الوكلاء تحديد التزاماتهم وكذلك التزامات المستهلكين ، بدءًا من مرحلة الحجز والشراء حتى اكتمال عملية البيع وتسليم السيارة.

أما الإجراء السادس الذي اتخذته الوزارة فهو تمكين المستهلك من حجز سيارة واحدة من نفس النوع خلال العام الجاري للسيارات الأكثر شعبية حتى نهاية قوائم الحجز. كما وجهت شركات تأجير السيارات بوقف بيع السيارات الجديدة ، والاستفادة من الأسعار المرتفعة ، والتأكد من أن العملاء فقط يشترون السيارات بغرض تأجيرها. ووجهت الوزارة بالإسراع في تنفيذ الربط الإلكتروني بين الوزارة ومصلحة الزكاة والضرائب والجمارك والإدارة العامة للمرور ووكالات ومعارض السيارات لتتبع حركة مبيعات السيارات ورصد أي معاملات أو ممارسات مخالفة.

كما تضمنت الإجراءات تشكيل فريق عمل بعضوية ممثلين متخصصين من وزارة الداخلية ممثلة بالإدارة العامة للمرور ووزارة التجارة ومصلحة الزكاة والضرائب والجمارك لمتابعة المعاملات والممارسات المخالفة واتخاذ الإجراءات اللازمة. التدابير اللازمة في هذا الصدد.

الإجراء العاشر الذي ستتخذه الوزارة هو تكثيف التفتيش ومتابعة تجار السيارات والموزعين وصالات العرض بالتنسيق مع الجهات المختصة ، وفرض عقوبات على المنشآت التي لا تلتزم بالأنظمة والتعليمات المعمول بها في الدولة. المملكة بشكل يضمن معالجة أي ممارسات تضر بحقوق المستهلك.

وشددت الوزارة على أهمية دور المستهلك وتوعيته بالحقوق والواجبات ، وأهمية مساهماته في رصد أي ممارسات أو مخالفات تجارية ، وإبلاغ الوزارة من خلال مركز الاتصال الموحد رقم 1900 أو من خلال تطبيق إخطار تجاري على الأجهزة الذكية. كما تؤكد الوزارة ، بالتنسيق مع الهيئة العامة للمنافسة ، أن الأنظمة واللوائح تحظر أي ممارسات تضر بالمنافسة ، بما في ذلك أي ممارسات أو اتفاقيات أو عقود ، سواء كانت مكتوبة أو شفهية ، صريحة أو ضمنية ، لتقليل الكميات المتاحة أو زيادتها. من المنتجات بهدف التحكم في الأسعار أو خلق وفرة أو عجز غير حقيقي.

كما أنه يمنع تحديد أو اقتراح أسعار للسلع والحد من التدفق الحر للسلع والخدمات إلى الأسواق بقصد تعطيل المنافسة. وستصل الغرامات الواردة في قانون المنافسة إلى ما يصل إلى 10 في المائة من المبيعات السنوية ، أو 10 ملايين ريال سعودي ، أو ثلاثة أضعاف الأرباح المحققة نتيجة الانتهاك.

تقرير سعودي جازيت مدينة الرياض – وجهت وزارة التجارة تجار السيارات بإعطاء الأولوية للمستهلكين الأفراد في توفير السيارات الأكثر طلباً ، فضلاً عن تقليل نسبة السيارات المخصصة للموزعين وصالات العرض. هذا هو أحد الإجراءات العشرة العاجلة التي أعلنت عنها الوزارة يوم الأربعاء لمعالجة التأخير في تسليم السيارات للمستهلكين. قبل شهر تقريبا ، كانت الوزارة قد…

تقرير سعودي جازيت مدينة الرياض – وجهت وزارة التجارة تجار السيارات بإعطاء الأولوية للمستهلكين الأفراد في توفير السيارات الأكثر طلباً ، فضلاً عن تقليل نسبة السيارات المخصصة للموزعين وصالات العرض. هذا هو أحد الإجراءات العشرة العاجلة التي أعلنت عنها الوزارة يوم الأربعاء لمعالجة التأخير في تسليم السيارات للمستهلكين. قبل شهر تقريبا ، كانت الوزارة قد…

Leave a Reply

Your email address will not be published.