الحاجة إلى نهج أكثر مرونة لمواجهة التحديات العالمية الجديدة: الشمري

الحاجة إلى نهج أكثر مرونة لمواجهة التحديات العالمية الجديدة: الشمري 📰

الرياض – أوضح الأمين العام للمركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) الدكتور منصور الشمري أن الإنسانية لا تعرف سوى التسامح والتعايش وقبول الآخر ، وترفض كل ما يفرق بين الناس ولا يجمعهم.

إن العالم يمر بتحولات وتغيرات لم تكن تخلو من تصعيد حدة الخطاب المتطرف وتداعيات جائحة ما بعد فيروس كورونا ونزاعات جديدة ضاعفت التحديات الاقتصادية والاجتماعية. ولذلك فإن هذه المتغيرات غير التقليدية تتطلب نهجا غير تقليدي وأكثر مرونة من ذي قبل ، يقوم على الشراكة في التعامل مع هذه التحديات العالمية التي لا علاقة لها بالدين أو العرق أو الثقافة أو المكان “. وفد دولي من رجال الدين من مختلف أنحاء العالم في الرياض ، الخميس.

“في ظل تطورات الاتصال والثورات التقنية ، خاصة فيما يتعلق بمنصات التواصل الاجتماعي ، والتحول التدريجي الذي يمثله ذلك ، فإنه يزيد من أعباء التعامل مع التحديات ، بما في ذلك الانتشار السريع للمحتوى المتطرف ، الذي يستهدف بشكل رئيسي الفئات الشبابية ، و حتى الشباب على وجه الخصوص ، يحتاجون إلى جهود متضافرة حتى لا يواجهوا واقعًا أكثر تعقيدًا في المستقبل. وندعو إلى تطوير استراتيجيات مشتركة للتعامل مع هذه التحديات ، بشرط أن يكونوا قادرين على الوصول إلى هذا العالم التقني والرقمي الذي يجذب الشباب. كما نؤكد على تمكين المرأة لممارسة دورها الأساسي في تطوير الاستراتيجية القائمة على الإيمان بدور المرأة في المجتمع “.

وقال الشمري إن اعتدال تدعم الجهود المشتركة في مكافحة الأفكار والأيديولوجيات المتطرفة والتعاون المثمر في دعم وبناء القدرات الدولية للتعامل مع ظاهرة التطرف واستخدام شبكات الإنترنت ومنصات التواصل الاجتماعي في نشر الأفكار المتطرفة ، مؤكدا أهمية تعزيز قيم التعايش والتفاهم والانسجام الإنساني بين الأديان والحضارات والشعوب بمختلف مكوناتها بما يضمن الاستقرار والسلام والوئام للعالم أجمع. – منتجع صحي

الرياض – أوضح الأمين العام للمركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) الدكتور منصور الشمري أن الإنسانية لا تعرف سوى التسامح والتعايش وقبول الآخر ، وترفض كل ما يفرق بين الناس ولا يجمعهم. إن العالم يمر بتحولات وتغيرات لم تكن تخلو من تصعيد حدة الخطاب المتطرف وتداعيات جائحة ما بعد فيروس كورونا ونزاعات جديدة ضاعفت التحديات…

الرياض – أوضح الأمين العام للمركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) الدكتور منصور الشمري أن الإنسانية لا تعرف سوى التسامح والتعايش وقبول الآخر ، وترفض كل ما يفرق بين الناس ولا يجمعهم. إن العالم يمر بتحولات وتغيرات لم تكن تخلو من تصعيد حدة الخطاب المتطرف وتداعيات جائحة ما بعد فيروس كورونا ونزاعات جديدة ضاعفت التحديات…

Leave a Reply

Your email address will not be published.